أخر الاخبار

من أجل "رغيف العيش"| "حرب الأقفاص" على المخابز تعود من جديد.. ماذا حدث للمنظومة؟

كتب : محمد الحسيني
مصر
مصر

تسبب ارتفاع تكاليف إنتاج رغيف الخبز المدعم بعد تعويم الجنيه، في حدوث أزمة بين أصحاب المخابز ووزارة التموين التى تريد تحديد 1500 جنيها، سعرا عادلا لـ"شوال الدقيق"،  وهو ما رفضه أصحاب المخابز، مشيرين إلى أنه لا يتماشى مع التكلفة الانتاجية ويكبد أصحابها خسارة  25 جنيها في كل "شوال" يتم خبزه.

وقال عطية حماد رئيس شعبة المخابز بغرفة القاهرة، إن سعر خبز "شوال الدقيق" يكلفنا أكثر من 175 جنيها مقارنة بـ 122.5 جنيه في الوقت الحالي، مشيرا إلى أن الوزارة تريد رفع السعر ليصل إلى 150 جنيه مقابل كل "شوال". 

وأضاف، أن  تكلفة "خبز الشوال" التى تريد وزارة التموين تطبيقها غير عادلة وتكلف صاحب المخبز حوالي 255 جنيها خسائر في "الشوال الواحد"، وسيتحملها صاحب المخبز، موضحا أن أصحاب المخابز يفتحون المخابز من أجل الربح  ومساعدة الدولة في توصيل الدعم لمستحقيه، وفقا لموقع "مصر العربية". 

وأكد أن 97% من أصحاب المخابز ترفض بشكل قطعي رفع سعر  خبز الشوال لـ 150 جنيها إنما يريدون رفعه ليتماشى مع التكلفة الحالية التى ارتفعت بعد زيادة أسعار العمالة والخميرة والوقود أيضا في ظل ما تقوم به الدولة من إجراءات هيكلة في منظومة الوقود في مصر.   

ومن جانبه، قال عبد الرحمن عمر رئيس شعبة المخابز في المنيا، إن تكلفة إنتاخ الخبز لم يتم تعديلها منذ عامين أى منذ تطبيق منظومة الخبز الذكي، مشيرا إلى أن استمرار التكلفة  بنفس الطريقة سيعرض العديد من المخابز للإغلاق في ظل ارتفاع أسعار كافة المدخلات. 

وأكد في تصريحات لـ "مصر العربية" أن الشعبة العامة قدمت مقترحا في الفترة الماضية قبل تعويم الجنيه برفع التكلفة لتصل إلى 1600 جنيها لكن السعر الحالي أو المقترح غير مرضي بالمرة، مشيرا إلى أن التكلفة لابد أن تزيد عن 1755 جنيها لكل شوال مقابل الخبز.   

وقال محمد عبد الباسط منصور ، صاحب مخبز، إن أسعار الخميرة الخاصة بإنتاج "رغيف العيش" ارتفعت سعرها لتصل إلى 145 جنيها في القالب الواحد، مقارنة بـ 95 جنيها قبل تعويم الجنيه، موضحا أن التكلفة الحالية لا تتماشى  مع  التكلفة النهائية التى يتم إنتاج بها الخبز وهي 122.5 جنيه لكل شوال. 

وأشار في تصريحاته أن تكلفة "العجنة الواحدة وهي عبارة عن خبز 3 شكاير  بكمية تصل إلى شوال ونص وتنتج 1850 رغيف تحتاج إلى قالبين ونصف القالب من الخمير وبالتالي تكون أسعارها مرتفعة ولا تتماشى أيضا  مع التكلفة المحددة. 

وأوضح أن  تكلفة العمالة على صاحب المخبز أصبحت تمثل عبئا إضافيا على المنتجين في الفترة الحالية فالـ "اليومية وصلت إلى 50 جنيها بدلا من 35 جنيها، ما يمثل زيادة في التكلفة على أصحاب المخابز، مطالب برفع التكلفة لتكون عادلة لتصل إلى 175 جنيها في الشوال الواحد. 

يذكر أن عدد مستحقي الدعم من المصريين يصل إلى 72 مليون مواطن من خلال 21 مليون بطاقة تموين يحصل الفرد على 5 أرغفة يوميا بإجمالي 150 رغيف شهريا من خلال بطاقات الدعم.

م.ن

تعليقات الفيسبوك

تعليقات الموقع

اضف تعليق

لا توجد تعليقات على الخبر

أخبار ذات صلة

إستطلاع الرأى

هل تؤيد إدراج اسم "أبو تريكة" على قوائم الإرهاب؟

!