أخر الاخبار

بعد رحيل "رفسنجاني"..حسين المؤيد: هل ستشعل وفاته شرارة النهاية؟!

كتب : أحمد عبدالناصر
رفسنجاني وحسين المؤيد
رفسنجاني وحسين المؤيد

تعليقا منه على وفاة الرئيس الإيراني الأسبق أكبر هاشمي رفسنجاني الذي توفي الأحد الماضي، قال الداعية العراقي المعروف حسين المؤيد إن حياة الراحل ليست مؤثرة في حل مصائب الأمة، باعتباره كان ركنا أساسيا في النظام الايراني الذي ظلم شعبه وأشعل الفتنة الطائفية في المنطقة العربية

وكتب "المؤيد" في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" : " ليس مهما أن يموت  رفسنجاني أو يعيش سنوات إضافية فقد كان ركنا في نظام طائفي عدواني ظلم شعبه و فتك بالأمة ، المهم أن تشعل وفاته شرارة النهاية".

وتوفي الرئيس الإيراني الأسبق أكبر هاشمي رفسنجاني الأحد الماضي عن عمر 82 عاما، بعد نقله بشكل عاجل إلى المستشفى إثر أصابته بأزمة قلبية.وفق وكالة فارس

أ.ع



تعليقات الفيسبوك

تعليقات الموقع

اضف تعليق

لا توجد تعليقات على الخبر

أخبار ذات صلة

إستطلاع الرأى

هل توافق على إلغاء قرار البنك المركزي بـ"تعويم الجنيه" ؟

!