أخر الاخبار

هل تقف السعودية وراء إيقاف برنامج إبراهيم عيسى؟!

كتب : محمد الصديق
عيسى  والملك سلمان
عيسى والملك سلمان

"الفكر الوهابي هو أصل الإرهاب.. تيران وصنافير مصرية.. يد السعودية مغموسة في الدم بسوريا والعراق واليمن.. الأزهر يسمح بتمدُّد الفكر الوهابي خشية من السعودية وشيوخها الذين يصدّرون الإرهاب بفكرهم الوهابي".. هكذا تتلخص مواقف الإعلامي إبراهيم عيسى إزاء السعودية. 

لعدة أشهر، ظلَّ عيسى يهاجم السياسات السعودية عبر برنامجه "مع إبراهيم عيسى" على فضائية "القاهرة والناس".. هجومًا تزامن مع خلافات مصرية سعودية، ظهرت للمرة الأولى جليّة في التاسع من أكتوبر الماضي حينما صوَّتت مصر لصالح مشروع قرار روسي بشأن سوريا، تعارضه الرياض.

في ظل تدهور العلاقات المصرية السعودية، ظل "عيسى" يتخذ من منابره الإعلامية آلةً للهجوم على المملكة، لا سيَّما حملته لما يُسمى "مصرية جزيرتي تيران وصنافير"، اللتين أعلنتهما الحكومة المصرية سعوديتين. 

وظلَّ عيسى يهاجم السعودية عبر برنامجه "مع إبراهيم عيسى" على فضائية "القاهرة والناس"، إلى أنَّ توقف.. لم يتوقف عيسى في هجومه بل توقف برنامجه، فبات التساؤل المطروح: "هل تدخلت الرياض لوقف برنامج عيسى؟". 

واقعة "مع إبراهيم عيسى" أعادت إلى الأذهان برنامجه "Boss" الذي كان يعرض على شاشة "MBC مصر" - المملوكة للمملكة والذي توقف في أبريل الماضي بعد ثلاثة أسابيع فقط من عرضه، فيما  قيل وقتها إنَّ التوقف راجع إلى آراء عيسى المعارِضة للسعودية وللأفكار الوهابية، وتصريحاته الرافضة لعاصفة الحزم التي أطلقتها المملكة في اليمن لدعم الشرعية  هناك. 

إزاء هذا التفسير لتوقف البرنامج، تحدَّثت القناة عما هو غير ذلك، إذ أرجعت قرارها إلى أنَّه كان "دون المستوى" من الناحية الإنتاجية، ولا يليق محتواه بشاشة العرض ولا بمشاهديها، حسب مفردات بيانها. 

وقالت القناة إنَّها لم تتعاقد مع إبراهيم عيسى، وأشارت إلى أنَّه جاء ضمن اتفاقية تَبادُل البرامج مع شركة "OSN".  

مع مواقف عيسى المعارضة، ظهر اهتمام سعودي بأن تتوقف الأصوات المهاجِمة لـ"آل سعود" عن الظهور الإعلامي. مثالًا لا حصرًا، طالب الكاتب السعودي جمال خاشقجي السفارة السعودية في القاهرة أن تكون لها وقفة ضد الإعلاميين المصريين الذين قال إنَّهم يسيئون إلى المملكة، واستشهد منهم بإبراهيم عيسى. 

قبل أيام، وفي سياق قد لا يكون بعيدًا، توجَّه وفد مصري رفيع المستوى يوم الأربعاء الماضي، على متن طائرة خاصة، إلى السعودية لتهدئة الأجواء بين البلدين. 

الطرفان استعرضا ملف العلاقات المصرية السعودية، وتمَّ الاتفاق على استمرار الاتصالات بين البلدين بما يحقق مصلحة الشعبين. 

زيارة الوفد ووقف برنامج عيسى طرحتا سؤالًا: "هل تدخَّلت الرياض لإيقاف برنامج إبراهيم عيسى للعمل على عودة العلاقات؟". مصادر مطلعة أكَّدت - في تصريحات صحفية - أنَّ سبب إيقاف البرنامج لا يزال مجهولًا إلى الآن، لافتةً إلى أنَّ إدارة القناة ستصدر بيانًا في وقتٍ لاحق لتوضيح الأمر.

م.ص
م م

تعليقات الفيسبوك

تعليقات الموقع

اضف تعليق

تعليقات (2)

1

بواسطة: لعنة الفراعنة

بتاريخ: الأحد، 01 يناير 2017 08:26 م

ملعونة المملكة الإرهابية و ملعون حكامها و ملعون الخونة عبيد حكامها. العار و الدمار يلاحقهم

2

بواسطة: يعيش إبراهيم عيسي

بتاريخ: الأحد، 01 يناير 2017 11:51 م

يافرحة الإسلاميين بغباء حكومة مصر التي أغلقت برنامج إبراهيم عيسي

أخبار ذات صلة

إستطلاع الرأى

هل تؤيد قرار وزير الأوقاف بمنع صلاة التراويح في رمضان بمكبرات الصوت؟

!