أخر الاخبار

بورصة الترشيحات .. هؤلاء مبشرون بخلافة شريف إسماعيل

كتب : عادل دسوقي :
رئيس الوزراء
رئيس الوزراء

تواجه حكومة المهندس شريف إسماعيل مصيرًا محتومًا بعد أن تزايدت حالة السخط الشعبي من تصدير الحكومة للأزمات والمشكلات للمصريين، بداية من فرض الضرائب إلى رفع الدعم عن الوقود ورفع الأسعار وتعويم الجنيه وغيرها من القرارات غير المدروسة، وهو ما جعل هناك إجماعًا على ضرورة رحيل هذه الحكومة فى أقرب وقت، وأصبح الحديث الآن عن من هو القادم الجديد. بوابة القاهرة ترصد بورصة الترشيحات في السطور التالية.

محيي الدين
ومن أبرز الأسماء المرشحة لتولي منصب رئيس الوزراء "محمود محيي الدين" النائب الأول لرئيس البنك الدولي لأجندة التنمية لعام 2030، ووزير الاستثمار سابقًا، والأستاذ بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية الأسبق.

وتعتمد رؤية محيي الدين على أن الاستثمار ليس هدفًا في حد ذاته، ولكنه وسيلة لتحقيق النمو. وفي الفترة من 2004 حتى 2007 أثناء توليه الوزارة، شهدت مصر طفرة في معدلات الاستثمار المحلي، بالإضافة إلى تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر، فارتفعت معدلات استثمار القطاع الخاص المصري بنسبة تجاوزت 40% سنويًا، وحققت مصر في السنوات من 2004 وحتى 2010 معدلات نمو وصلت إلى 7%.

ويبقى العائق الوحيد منصبه بالبنك الدولي بواشنطن لمتابعة وتنفيذ أجندة التنمية لعام 2030 وعلاقات الأمم المتحدة والشراكات مع الدول .

ويتمتع "محيي الدين" بخلفية اقتصادية وعمل سياسي طويل، ولديه المقدرة على إحداث الفارق والمساهمة في معالجة الأوضاع الاقتصادية، كما أن لديه المقدرة على اختيار معاونيه بدقة، بجانب صغر سنه وقدرته على العطاء بصورة كبيرة.

أحمد درويش
كما ارتفعت حظوظ الدكتور أحمد درويش وزير التنمية الإدارية الأسبق ورئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، والذي أعاده الرئيس السيسي لبؤرة الضوء بتعيينه لمدة ثلاث سنوات بداية من نوفمبر 2015.

شغل "درويش" منصب وزير التنمية الإدارية خلال الفترة من 2004-2011 في حكومة أحمد نظيف المقالة في ثورة 25 يناير في مصر، وكان من أول المدافعين عن حق المواطن، كما يُعد من الفاعلين الرئيسيين في مشروع الحكومة الإلكترونية المصرية، واستشاريًا للعديد من المنظمات والعديد من الشركات المصرية والعالمية في مصر والشرق الأوسط وأفريقيا والولايات المتحدة الأمريكية، كما أنشأ درويش لجنة الشفافية والنزاهة بالدولة.

ويبذل الدكتور أحمد درويش رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس كافة الجهود داخل وخارج مصر للتعريف بالفرص الاستثمارية بمنطقة قناة السويس وعرض الإمكانات والمميزات الاقتصادية للاستثمار وفرص التوسع المستقبلي لأية شركة.

وتأتي زيارات "درويش" الخارجية للتعريف بالفرص الاستثمارية الموجودة في المنطقة الاقتصادية لقناة السويس.


مصطفى مدبولي
كما رشح البعض  الدكتور مصطفى مدبولي وزير الإسكان والمجتمعات العمرانية. ويُعد من الوزراء الذين اعتمد عليهم السيسي في تنفيذ عدد من المشروعات التي تنفذها الوزارة، خاصة مع فتح باب الحجز في أكبر طرح لوحدات الإسكان الاجتماعي تشهده مصر، حيث من المقرر تسليم الجزء الأكبر من وحدات مشروع الإسكان الاجتماعي في أبريل 2017، وإجمالي الوحدات المخطط تنفيذها حتى منتصف العام القادم تقدر بنحو 656 ألف وحدة سكنية، ومن المقرر الانتهاء من 256 ألف وحدة منها بنهاية العام الجاري مع تخصيص نسبة 5% من وحدات الإسكان الاجتماعي لذوي الاحتياجات الخاصة.

ويعوّل الرئيس على "مدبولي" في الاهتمام بتشطيب وحدات الإسكان الاجتماعي وفقًا لأعلى معايير الجودة، فضلًا عن وضع خطة متكاملة لصيانة الوحدات والعمارات بشكل مستمر بما يضمن الحفاظ على الشكل الحضاري لتجمعات الإسكان الاجتماعي ويساهم في توفير ظروف معيشية جيدة لساكنيها، بجانب تطورات تنفيذ أعمال البنية الأساسية والحي السكني بالعاصمة الإدارية الجديدة، فضلًا عن التصميمات المقترحة لكل من قاعة المؤتمرات وأرض المعارض والمدينة الرياضية.

كما يعمل وزير الإسكان على تنفيذ تكليفات السيسي بتطوير العشوائيات غير الآمنة وتوفير مساكن بديلة لسكانها الذين يبلغون 850 ألف نسمة، حيث من المنتظر الانتهاء من تطوير جميع العشوائيات غير الآمنة خلال عامين.

محمد شاكر
ويأتي الدكتور محمد شاكر المرقبي وزير الكهرباء والطاقة المتجددة من أهم الوزراء الذين عوّل عليهم السيسي الفترة الماضية والمقبلة، والذي وصفه الرئيس بالعالمي خلال حواره مع رؤساء تحرير الصحف القومية.

ويحمل "شاكر" ملفات مهمة، منها مباحثات إنشاء محطة الضبعة للطاقة النووية التي تتكون من أربع وحدات نووية بقدرة إجمالية 4800 ميجاوات، وذلك من أجل التوصل إلى توافق بشأنها تمهيدًا لتوقيع العقود النهائية للإنشاء والوقود والدعم الفني أثناء فترة التشغيل، والانتهاء من الأعمال المدنية الخاصة بالمحطة استعدادًا لبدء الأعمال الفنية، بجانب اعتماد الضوابط الجديدة الخاصة بتركيب العدادات الكودية للمنشآت والعقارات التي تحصل على التيار الكهربائي بوسيلة غير قانونية، ومواصلة العمل على تحصيل مستحقات الدولة ومكافحة عمليات تسريب التيار الكهربائي والتصدي لها بكل حزم.

ويبذل "شاكر" جهدًا كبيرًا في أعمال الصيانة التي تمت لمحطات إنتاج الكهرباء وفقًا للجدول الزمني المقرر لها بما يضمن انتظام التغذية الكهربائية للمواطنين.

ويحافظ "شاكر" على توفير الكهرباء وضمان جودة معدلات الأداء والتنفيذ خلال فصل الصيف، وخاصةً مع قرب حلول شهر رمضان المبارك.

طارق قابيل
كما دخل المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة بورصة الترشيحات من خلال عمله على إنشاء عدد من المناطق الصناعية في مختلف المحافظات، بما ييسر على المستثمرين ويساهم في توفير المزيد من فرص العمل وإقامة وافتتاح المناطق الصناعية.

كامل الوزير
كما رشحت البورصة اللواء كامل الوزير رئيس أركان الهيئة الهندسية بالقوات المسلحة والجندى المجهول الذي يقف خلف إنجازات أغلب المشروعات القومية وتجهيزها للعمل.

يتابع بنفسه يومًا بيوم ما تم إنجازه من مشروعات ويخطط لما تبقى، حيث يوفر للعمال راحتهم وأمنهم وللمهندسين ما يحتاجون من آلات وأدوات لإتمام العمل على أكمل وجه.

استطاع اللواء كامل الوزير أن ينجز المهمة المنوطة به بالتمام، حيث يعمل حاليًا على تطوير ميناء العين السخنة ومدينة الجلالة ومنتجع الجلالة السياحي، بالإضافة إلى التخطيط للعاصمة الإدارية الجديدة، ومساكن الضبعة ومدينة رفح الجديدة والأنفاق الجديدة.

مهاب مميش
كما يحافظ الفريق مهاب مميش على نجوميته في بورصة الترشيحات، حيث كان نجم حفل افتتاح مشروعات الإسماعيلية وبورسعيد الأربعاء الماضي، حيث تابع بنفسه تجربة عملية لتشغيل كوبري النصر العائم ببورسعيد قبل افتتاح الرئيس له، ومرور شاحنتين بحمولة 70 طنًا على الكوبري، وعبور ثلاث سفن عملاقة. وصرح الفريق مميش بأن كوبري النصر العائم ببورسعيد هو هدية الرئيس السيسي لشعب بورسعيد البطل بمناسبة الاحتفال بذكرى أعياد النصر ببورسعيد.

ويعتمد الفريق على خطة مستدامة لتطوير هيئة قناة السويس وتطوير الموانئ تماشيًا مع التقدم التكنولوجي في جميع المجالات ومع التطور العالمي في بحريات دول العالم وخاصة دول الجوار.

أشرف العربي
كما عادت أسهم وزير التخطيط الدكتور أشرف العربي للارتفاع لتولي منصب رئيس الوزراء، حيث يُعد من الخبراء الاقتصاديين المتخصصين في موضوعات التخطيط والتنمية الاقتصادية واقتصاديات التعليم ورأس المال البشرى وقضايا الاقتصاد الكلي والمالية العامة والسكان والهجرة والتضخم والبطالة والأجور وغيرها من القضايا الاقتصادية والاجتماعية.

هشام رامز
كما عاد اسم هشام رامز للأضواء مجددًا، حيث يعتبر رامز مهندس السياسات النقدية والمصرفية للبنك المركزي في مرحلة رئاسته.

كما يصنف هشام رامز كأحد أهم خبراء السياسة النقدية على المستوى الدولي، لذلك استعانت به العديد من البنوك لإعادة هيكلة سياستها النقدية، ولذلك تزايدت التكهنات حول توليه منصب رئيس الوزراء، لاسيما تردي الحالة الاقتصادية.

زياد بهاء الدين
كما رشحت البورصة الدكتور زياد بهاء الدين، حيث يُعد من أبرز الأسماء التي يتم تداولها بقوة بين الأوساط السياسية لتقلد منصب رئيس الوزراء لما يتمتع به من خبرات سياسية واقتصادية. ومن أبرز المناصب التي تقلدها: نائب رئيس مجلس الوزراء الأسبق ووزير التعاون الدولي الأسبق ورئيس هيئتي الاستثمار والرقابة المالية الأسبق.

وكان "بهاء الدين" الأقرب لمنصب رئيس الوزراء خلال الفترة الانتقالية عام 2013 عقب حالة الجدل التي وقعت ضد تولية الدكتور محمد البرادعي لهذا المنصب.

محمد العريان
كما دخل بورصة الترشيحات الدكتور محمد العريان خبير الاقتصاد العالمي وعضو مجلس علماء وخبراء مصر التابع لمؤسسة الرئاسة والمعروف في الأوساط المالية العالمية بـ"حكيم وول ستريت" بعد أن أبلى بلاء حسنًا في إدارة مؤسسة بيمكو الاستثمارية العالمية التي تعتبر من أكبر شركات إدارة الأصول في العالم، وتدير أصولًا تزيد قيمتها على 1.1 تريليون دولار أمريكي، أي أكبر من حجم اقتصاديات أغلب دول العالم.

محمد العصار
كما دخل بقوة بورصة الترشيحات اسم اللواء محمد العصار وزير الإنتاج الحربي كمرشح لرئاسة الحكومة الجديدة خلفًا لشريف إسماعيل.

حسابات معقدة
وبالرغم من ترشيحات الأوساط السياسية والشعبية إلا أن القيادة السياسية صاحبة القرار الأول والأخير في استمرار شريف إسماعيل الذي وصفه الرئيس عبد الفتاح السيسي في حواره الأخير مع رؤساء تحرير الصحف القومية بأنه من أكفأ رؤساء وزراء مصر، كما أن عملية اختيار شخصية بوزن رئيس الوزراء تخضع لحسابات معقدة ومختلفة ومفاجآت عديدة غير متوقعة،  ومن الممكن الإبقاء على شريف إسماعيل لحين إشعار آخر أو تكليف شخصية خارج الحسابات تمامًا.
ع د
م م

تعليقات الفيسبوك

تعليقات الموقع

اضف تعليق

لا توجد تعليقات على الخبر

أخبار ذات صلة

إستطلاع الرأى

هل تؤيد إدراج اسم "أبو تريكة" على قوائم الإرهاب؟

!