أخر الاخبار

ما حكم من فاته صيام يوم ''تاسوعاء''؟

كتب : بوابة القاهرة
الصيام
الصيام

صرحت دار الإفتاء المصرية فى بيان لها إنه يستحب على من لم يصم يوم التاسع من محرم "تاسوعاء" أن يصوم يوم الحادى عشر من المحرم مع يوم عاشوراء. وقال شيخ الإسلام زكريا الأنصارى "وإن لم يصم معه -أى عاشوراء- تاسوعاء (فصوم الحادى عشر) معه مستحب".

استحب العلماء صيام اليوم الحادي عشر من المحرم عند فوات صوم اليوم التاسع لأنه قد ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم الأمر بصيامه، وذلك فيما رواه أحمد عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رضي الله عنه قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : (صُومُوا يَوْمَ عَاشُورَاءَ، وَخَالِفُوا فِيهِ الْيَهُودَ، صُومُوا قَبْلَهُ يَوْمًا أَوْ بَعْدَهُ يَوْمًا).

تعليقات الفيسبوك

تعليقات الموقع

اضف تعليق

لا توجد تعليقات على الخبر

أخبار ذات صلة

إستطلاع الرأى

هل تؤيد إدراج اسم "أبو تريكة" على قوائم الإرهاب؟

!